من يزورها سيقع في حبها.. أبو تريكة يتغزل بقطر

عبر محمد أبو تريكة نجم منتخب مصر السابق، عن شعوره بالفخر لاستضافة قطر مونديال 2022، مؤكدًا ان قطر سوف تبهر العالم وسنفتخر بها كعرب ومُسلمين.

وقال أبوتريكة عبر الاستوديو التحليلي: "نشعر جميعًا بالفخر إن العالم أخيرًا تذكر العرب، بعد استضافة البطولة الأهم في دولة عربية إسلامية". 

وتابع: "لذلك أريد أن أبدأ الأستوديو بأية قرآنية"، ثم تلى النجم المصري: بسم الله الرحمن الرحيم "يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ". 

وأضاف: "اعرفونا واحكموا علينا جيدًا، بلد عربي إسلامي يُنظم حدثا كبيرا، من يزور قطر ويعرفها سيقع في حبها، شكرًا لـ قطر، والعالم مدين بالاعتذار لها، وسوف تُبهر العالم وسنفتخر بها كعرب ومُسلمين، إن دولة عربية إسلامية تعتز بهويتها وقوانينها، ومتى تمنع ومتى تقول عفا الله عما سلف". 

واختتم: "نتمنى لها التوفيق، والنبي صلى الله عليه وسلم كان يقول إذا قابلت أحد وتحبه قل له إنك تُحبه وادعو له، وأنا أحب قطر، وأدعو لها أن الله يُديم عليها نعمة الأمن والأمان والرخاء ويحفظها من كل سوء، اللهم من أراد قطر بسوء فاجعل كيده في نحره، ومن أراد بقطر خير فوفقه إلى كل خير".

ويلتقي المنتخب القطري مع الإكوادور في افتتاح مباريات المونديال، اليوم الأحد، في السادسة مساءً على استاد البيت بالعاصمة القطرية الدوحة. 

ومن المقرر أن تُنقل المباراة التي تجمع بين قطر والإكوادور على مجموعة قنوات بى إن سبورتس المشفرة والمجانية المباراة.

يذكر أن المنتخب القطري يتواجد في  المجموعة التي تضم كلا من  الإكوادور و هولندا والسنغال بطل إفريقيا.