علي لطفي: مواجهة الاتحاد المنستيري تتطلب جهد كبير



 أكد علي لطفي، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أن الفريق جاهز لمنافسات الموسم الجديد، ولديه طموحات كبيرة للتويج بكل الألقاب التي ينافس عليها، لافتا إلي أن شخصية الأهلي وروح الفريق والعلاقة الطيبة التي تجمع اللاعبين والجهاز الفني من أهم أسباب النجاحات التي تحققت خلال الفترة الماضية.

وقال علي لطفي إن مواجهة الاتحاد المنستيري التونسي في مستهل مشوار الفريق ببطولة إفريقيا ستكون صعبة وتتطلب بذل الكثير من الجهد في الملعب واحترام المنافس الذي يملك عناصر مميزة، خاصة أنها تأتي في بداية الموسم، والأهلي يرغب في تحقيق ضربة بداية قوية تكون تمهيدًا للتويج باللقب للمرة الحادية عشرة.

وأشار حارس مرمى الأهلي إلى أن الجهاز الفني واللاعبين حرصوا على متابعة مباريات الفريق التونسي ودرسوا نقاط القوة والضعف، خاصة أنه سيخوض مباراة الذهاب على ملعبه ووسط جماهيره، في ظل صعوبة المواجهات مع فرق شمال إفريقيا، وتميزها بالندية والإثارة.

وقال علي لطفي: « لاعبو الأهلي تعاهدوا على بذل كل ما يمكن للفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا الذي يمثل أهمية كبيرة للنادي والجماهير وهو البطولة الغالية التي يعشقها الجمهور، خاصة أنها المؤهلة لكأس العالم للأندية.. والأهلي يظل المرشح الأبرز للحصول على أي بطولة يشارك فيها مهما كانت الظروف التي يمر بها، والدليل على ذلك حصوله على برونزية العالم الأخيرة رغم أنه كان يفتقد القوام الأساسي للفريق».

وأضاف: « الأهلي خاص مباريات ودية متنوعة خلال فترة الإعداد، وحرص الجهاز الفني خلالها على إتاحة الفرصة للجميع، وهو ما ساهم في الوصول إلى أفضل مستويات الجاهزية البدنية والفنية، وهذه الفترة شهدت عودة المصابين بالإضافة إلى حصول الجميع على الراحة المطلوبة بعد فترة صعبة من تلاحم المواسم والمباريات والإجهاد وهو أمر مهم للغاية قبل انطلاق منافسات الموسم الجديد».