عمرو محب يكشف سبب استبعاده من العمل مع كولر




 كشف عمرو محب، المترجم  للجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، المدير الفني السابق للنادي الأهلي، عن سر رحيله عن منصبه كمترجم في النادي، بعد تولي السويسري مارسيل كولر، منصب مدرب القلعة الحمراء.


وكتب محب، عبر الصفحة الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك:" تأثرت كثيراً بما شاهدته على مدار الأيام الماضية من مشاعر حب وتقدير غمرتنى بها جماهير النادى الأهلى، وتناقلتها وسائل التواصل الاجتماعى، أظهروا من خلالها رغبتهم فى أن أعود لتولى مهام الترجمة في الجهاز الفنى للفريق الأول لكرة القدم.".


وتابع:" وفى واقع الأمر، أنا لم أكن ابدا من المرشحين لتولى هذه المهمة مع المدير الفنى الجديد، حيث أننى لا أتحدث اللغة الألمانية، التى يتحدثها المدير الفنى الجديد، السويسرى مارسيل كولر،  وربما يكون تواجدى فى الفترة الأخيرة بالنادى الأهلى لمباشرة مهام ومسئوليات عملى كمدير لإدارة العلاقات الدولية وتنمية المهارات لقطاع كرة القدم، جعل البعض يظن أننى سوف أتولى مهام الترجمة لكويلر، وهو ما تناولته بعض الصحف والمواقع  إلا أنه لم يكن بمقدورى الرد أو تصحيح المعلومة قبل أن يعلن النادى الأهلى رسمياً تشكيل الجهاز الفنى الجديد كاملاً، بما فيه المترجم".


وأكمل:" والآن، وبعد أن تم الإعلان رسمياً عن أسماء جميع أفراد الجهاز الفنى، فإنه لا يسعنى إلا أن أكرر التأكيد على اعتزازى وامتنانى لما غمرنى به جمهور الكيان من إشادة وحب واحترام، هو فى الحقيقة متبادل دائماً بينى وبين الجميع من مسئولى النادى الأهلى وجماهيره الغفيره".


وأتم:" كما أتمنى التوفيق لجميع أفراد الجهاز الفنى الجديد فى مهمتهم، والنجاح فى إهداء الكثير والكثير من البطولات والألقاب للنادى الأهلى ولجماهيره العظيمة التى تستحق كل تقدير واحترام".