تقرير الأبطال||تحقيق بصمة واللعب على البطولات..الصفات التي يحتاجها الأهلي في المدرب الجديد



تترقب جماهير وعشاق النادي الأهلي، قيام مسئولي النادي بالإعلان عن المدير الفني الجديد، خلفًا للبرتغالي ريكاردو سواريش المدير الفني السابق، ليقود الفريق الأحمر خلال أحداث مباريات بطولة الدوري المصري الممتاز المقرر إقامتها في أكتوبر المقبل.


ويأمل جماهير القلعة الحمراء إلى التعاقد مع مدير فني جيد لديه خبرات داخل القارة السمراء، بعد فشل سواريش في كسب ثقة الجماهير ومجلس الإدارة؛ بسبب تراجع نتائج الفريق وخسارة لقبي الكأس والدوري. 


ويعرض "الأبطال نيوز" أبرز الصفقات التي يجب توفيرها في المدرب الجديد للقلعة الحمراء.


تحقيق بصمة واللعب على البطولات 


يجب على المدير الفني الجديد للمارد الأحمر أن يضع بصمته، لديه تكتيك مميز يعلم قدرات اللاعبين بشكل جيد، ويكون قادرًا أيضًا على تغيير الأسلوب خلال المباراة.


مدرب من طراز رفيع


من أهم الصفات التي يجب توفيرها في شخصية المدرب الجديد للأهلي، أن يكون من طراز رفيع لأنه سيتم مقارنته بما حققه موسيماني مع المارد الأحمر، وعند اخفاق المدرب الجديد في أي بطولة فورًا يتم إطلاق المقارنة.


صاحب شخصية


ما يميز أي مدرب ناجح مع فريقه، هو أن يكون صاحب شخصية قوية في الملعب ليستطيع أن يسيطر على الأمور وقادر على بناء جيل جديد، ولدية فنيات كبيرة ولكن هناك جانب مهم جدًا وهو التعامل النفسي مع اللاعبين، وهذا ما فشل فيه البرتغالي ريكاردو سواريش المدير الفني السابق مع لاعبي الفريق.


الاستعداد الدائم 


من المهم أن يكون المدرب قادرًا على التعامل مع كافة الأزمات داخل الفريق، وأن يمتلك قدر كافي من الاستعداد والتأهل لكافة التغيرات، وأن يكون قادرًا على اتخاذ القرارات بشكل سريع.


التواصل الفعال


من المهم أن يتمكن المدرب من توصيل أفكاره بطريقة واضحة للاعبي الفريق، من أجل تنفيذها بشكل صحيح داخل أرضية الملعب، لأن المدرب يحصل على وقت قصير للتواصل مع اللاعبين أثناء المباراة، لذلك فإنه من المهم أن يجعل هذا الوقت غنيًا بالمعلومات والتوجهات الواضحة.