خاص| مدرب الداخلية السابق: لم أحصل على مستحقاتي وصعدت الأمر لاتحاد الكرة




كشف سيد عيد المدير الفني السابق لفريق الداخلية، أنه قدم شكوى رسمية ضد النادي لدى اتحاد الكرة، لعدم الحصول على مستحقاته، وعدم حصول ايضا الجهاز المعاون ولاعبي الفريق على المستحقات المتأخرة.


وأشار المدير الفني عبر تصريحات خاصة للأبطال نيوز قائلًا: "تم وضع لائحة للفريق تتضمن هذه المكافآت ولم يتم تفعيل البند الخاص بمكافآت الإجادة الا في مباراتين بتروجيت والمريخ، ولم يوفي رئيس النادي بوعوده مع الجهاز الفني واللاعبين، بشأن المكافأة التي وعد بها الفريق، ولم يصرف أي مستحقات خلال شهر رمضان وبدأ بالهروب".

 


وواصل حديثة: "وكان يتقدم لي بعض العروض من أندية القسم الثاني مثل القناة والترسانة وزد، وكان رئيس النادي يؤكد لي صرف المستحقات خلال فترة ويطلب الاستمرار مع الفريق ورفض العروض لخوض تجربة الممتاز".


وأوضح: "وقام بتقليل مرتبات الجهاز الفني بالإضافة لعدم صرف المكافآت، كل الفرق الصاعده للدوري الممتاز مثل أسوان وحرس الحدود أقاموا حفلات بمناسبة الصعود واخذوا حقوقهم ومستحقاتهم، وهذا أمر طبيعي".


وأضاف: "لذلك قمت بتقديم شكوى في وزارة  الداخلية لتكون في المؤسسة لعدم الخروج برا المؤسسة، ولم يحدث شئ بل أكد مسؤلو النادي أن الكابتن سيد رحل بهدوء عن الفريق وحصل على جميع مستحقاته، لذلك قمت بتفعيل الشكوى إلى اتحاد الكرة".


وأردف: "اعتذرت عن تدريب الداخلية في الدوري الممتاز لا يمكنني العمل تحت كافة الضغوط والمشاكل وعدم توفير وتلبية طلبات اللاعيبة، المنافسة داخل الدوري الممتاز تحتاج إلى رغبة وسعى ولكن الإدارة قتلت الرغبة اللاعبين".


وكان الفريق عاد للممتاز بشكل رسمي قبل انتهاء دوري القسم الثاني بأربع جولات تحت قيادة سيد عيد المدير الفني، الذي حقق نتائج إيجابية مع الفريق.