تقرير الأبطال|| دائرة الترشيحات تضيق بعد خروج كيروش من حسابات الفراعنة


أقترب الاتحاد المصري لكرة القدم من الإعلان عن المدير الفني الجديد للفراعنة، بعدما أُستبعد بشكل نهائي فكرة عودة البرتغالي كارلوس كيروش؛ بسبب التراشق الذي حدث بين الجانبين في الأيام الأخيرة، بعد مُطالبة كيروش بمستحقاته.

وكان كيروش المدير الفني الأول المُرحب به من جانب اتحاد الكرة، وبالفعل دخل الاتحاد في مفاوضات جادة معه لإعادته لتدريب الفراعنة؛ ولكن رد فعل كيروش كان غير متوقع تمامًا، بهجوم ناري على الاتحاد، وهو ما جعل مسؤولي الجبلاية يوجهوا بوصلتهم لبدائل كيروش المحتملين.

البرتغالي باولو سوزا هو أقوى المرشحين في الوقت الحالي لقيادة الفراعنة، حيث نال المدرب ثقة حازم إمام ومحمد بركات عضوي المجلس والمنوطين بهذا الملف، وعقدا معه جلسة عبر "الزووم" ورحب المدرب بتدريب الفراعنة.

ويرى مسؤولو الجبلاية أن المدرسة البرتغالية الأنسب لمنتخب مصر في هذه المرحلة؛ لذلك ارتفعت أسهم سوزا لقيادة ترتيب الفراعنة.

وايضًا مازال الفرنسي باتريس بوميل في حسابات اتحاد الكرة، ويضعه الاتحاد بديل حال عدم اتمام التعاقد مع باولو سوزا، حيث أن بوميل ايضًا ينال إعجاب حازم إمام المقتنع به تمامًا، والذي رشحه لتدريب المنتخب الأولمبي حال الاستعانة بمدرب أخر للمنتخب الأول، وذلك بعدما قرر الاتحاد الاستعانة بمدرب أجنبي للمنتخب الأولمبي ايضًا، من أجل النهضة بالمنتخبات الوطنية، حسبما يُخطط مسؤولو اتحاد الكرة.