رسالة السنغالي ماني لـ"صلاح" .. وهذا سبب رحيلي عن ليفربول



وجه السنغالي ساديو مانى، المنتقل حديثا الى صفوف فريق بايرن ميونخ الألماني العديد الرسائل في تصريحات للموقع الرسمي لنادي ليفربول.


وقال  مانى: أصعب شيء سيمر في مسيرتي مع كرة القدم، هو عدم كوني لاعبًا في ليفربول بعد اليوم، لقد قضيت وقتًا رائعًا هنا، منذ أول يوم لي، وأنا استمتعت حقًا.


وأضاف ماني: من الغريب حقًا ألا أكون لاعبًا في ليفربول بعد 6 سنوات قضيتها في أنفيلد، ومنذ الآن أنا مشجع ليفربول الأول.


وتطرق لاعب البايرن الجديد للحديث عن زملائه السابقين البرازيلي فيرمينو ومحمد صلاح، قائلًا: بالتأكيد سأفتقد فيرمينو وصلاح، واللعب جنبًا إلى جنب مع هذين اللاعبين العظيمين، فهما يجعلان كل شيء أسهل بالنسبة لي، خاصة فيرمينو الذي كان يفتح العديد من المساحات من أجلي ومن أجل صلاح.


وعند سؤاله عن سبب موافقته على الرحيل عن ليفربول، أجاب: كما أقول دائمًا، فإن حياتي دائمًا تدور حول تحدٍ، وعندما جاء ذلك قلت للنادي أنني أريد المغادرة، وأريد أن أذهب إلى مكان آخر لخوض تحد جديد.


وواصل ماني: رحيلي ليس أي شيء آخر، إنه مجرد تحدٍ لأنني أريد أن أتحدى نفسي دائمًا لأتحسن، وأصبح أفضل وودعت زملائي السابقين في ليفربول بعدما توصل الناديان لاتفاق على الانتقال، وأرسلت رسالة نصية طويلة لأقول وداعًا للجميع، وهذا أمر طبيعي، وكانوا حزينين كما كنت أنا، لكن ذلك جزء من الحياة.. علينا فقط أن نقبله.