توفيق السيد: منظومة التحكيم تحتاج لإصلاح وعلى عصام عبدالفتاح التقدم باستقالته

أكد توفيق السيد الحكم الدولي السابق، أنه يرفض فكرة استعانة اتحاد الكرة بخبير أجنبي لتطوير التحكيم المصري، حيث إن مصر تمتلك رموز وكوادر كبيرة منهم جمال الغندور، وسمير عثمان، وياسر عبدالرؤوف وغيرهم أسماء كثيرة جدًا قادرين على الإضافة للتحكيم المصري.

وأضاف، أنه ليس ضد تطوير التحكيم المصري، لكن يتم التطوير من خلال المصريين الذين يمتلكون الخبرات لمعرفتهم كيفية التعامل مع الحكم المصري.

وأشار أن كلاتنبرج حكم كبير وأدار مباريات عديدة وكبيرة على مستوى العالم وأوروبا والدوري الإنجليزي، لكنه لديه ٣ تجارب باءت بالفشل منها تجربته مع السعودية استقدم حكام أجانب للدوري السعودي بنسبة 99% وهذا لم يكن تطوير وتم الاستغناء عنه، وله تجربة أيضًا في الصين ومؤخرًا عقده سينتهي مع اتحاد اليونان ولم يجدد وبذلك يعلن إنه لم يقدم مهمته بشكل جيد.

وقال: "التحكيم المصري يحتاج العدالة وتأسيس الحكم بشكل صحيح ولعب الحكام في مستويات دوريات الدرجة الرابعة والثالثة والثانية وخوض مباريات كبيرة بها حتى يثبت جدارته وتم تعينه حكم بالدوري الممتاز".

وأكمل: "الأهم في تطوير التحكيم أن يبقى عصام عبدالفتاح رئيس لجنة الحكام الحالية في مصر بدلاً من  سفره إلى المغرب فهو لا يستمر أسبوعين في مصر وغير طبيعي أن يستمر شهرًا خارج البلاد في ظل هذه الأحداث التي تحدث مع الحكام لذلك الحكام لا تشعر بالأمان عندما يسافر عبدالفتاح ويتركهم، لذلك المنظومة بأكلمها تحتاج إلى إصلاح".

وأوضح: "لو أنا مكان عصام عبدالفتاح في لجنة الحكام، وحين أعلن حازم إمام عضو مجلس إدارة الاتحاد استقدم خبيير أجنبي لتطوير الحكام كنت سأتقدم بالاستقالة فور هذا الإعلان".