تقرير الأبطال|| ريكاردو سواريس .. تحديات صعبة ورهان إثبات الذات

أقترب الأهلي من الإعلان الرسمي عن التعاقد مع البرتغالي ريكاردو سواريس، كمديرًا فنيًا للفريق الأول؛ خلفًا للجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، والذي رحل عن الأهلي منذ أيام، وتولى سامي قمصان المهمة مؤقتًا.

وبمُجرد ما نشرت الصحافة البرتغالية، خبر مفاوضات الأهلي مع ريكاردو سواريس، بدأ الحديث عن الراتب الذي سيتقاضاه داخل القلعة الحمراء، حيث أشارت تقارير بأن المدرب سيحصل على 125 ألف يورو شهريًا، وهو راتب شامل مستحقات مساعديه الأربعة الأجانب الذي سيحضرون معه، وسيمتد العقد لمدة موسمين.

ومن المنتظر أن يصل ريكاردو سواريس إلى مصر خلال ساعات، حيث هناك أنباء بأنه سيحضر مباراة الأهلي وسموحة، المقرر إقامتها مساء الاربعاء على ستاد الإسكندرية، ضمن منافسات بطولة الدوري.

وسيكون ريكاردو سواريس أمام تحديات كبيرة مع الأهلي، حيث إنه سيأتي في فترة صعبة جدًا من الموسم، وهي فترة مشتعلة يُنافس فيها الأهلي بكل قوة على البطولات المحلية، من أجل تعويض خسارة دوري الأبطال، ويواجه الأهلي منافسة قوية في الدوري مع الزمالك وبيراميدز.

وعلى مستوى الكأس، فالأهلي سيلعب أمام بتروجيت في نسخة العام الماضي في نصف النهائي، ثم سيلعب أمام الزمالك في المباراة النهائية، أما في على مستوى منافسات بطولة الكأس هذا الموسم، فسيلعب في دور الـ16 أمام مصر للمقاصة.

ولكن الرهان الأكبر لريكاردو سواريس، هو إثبات ذاته للجماهير الأهلاوية، حيث أن اختيار المدرب قرار نال انتقادات القطاع الأكبر من الجماهير بسبب تاريخ المدرب التدريبي المتواضع؛ لذلك سيعمل المدرب البرتغالي على إثبات ذاته في مبارياته الأولى مع الأحمر من أجل الحصول على الدعم الجماهيري اللازم في فترته مع الأهلي.