مسئول الإعلام في «الكاف» يكشف آخر تطورات أزمة ملعب نهائي دوري الأبطال


كتب: رامي بركات

أكد لوكسو سبتمبر، مدير الإعلام بالاتحاد الإفريقي، أن «الكاف» ملزم بشكل اجباري على خوض نهائي دوري أبطال إفريقيا في المغرب.

كان «الكاف» أعلن منذ أيام إسناد استضافة نهائي دوري أبطال افريقيا إلى المغرب، يوم ٣٠ مايو الجاري.


وقال سبتمبر في تصريحات تليفزيونية: «جميع الأمور تتم بمنتهى الشفافية، وسألتزم بالحقائق في أمر نهائي دوري أبطال افريقيا»

وأضاف: «خاطبنا كل دول القارة خلال يناير الماضي، من أجل استضافة نهائي دوري أبطال افريقيا لكن لا أحد استجاب سوى المغرب والسنغال».

وتابع: «انسحاب السنغال جعل الأمر ينحصر في المغرب فقط، ولذلك كان الأمر بسيطا لاختيار الدولة المستضيفة للمباراة النهائية».


واستكمل: «الكاف يطبق كل القوانين واللوائح بشفافية لتطبيق العدالة في جميع البطولات وبشكل محايد تماماً».

وحول سبب تأخير الإعلان عن ملعب نهائي دوري الأبطال، علق قائلا: «الجميع كان بإمكانه التقدم لطلب الاستضافة من البداية و التوقيتات كانت معلنة».

وحول طلب الأهلي استضافة النهائي، أكد سبتمبر أنه لا توجد أسباب منطقية أو قانونية لمثل هذا الأمر، هناك أمور لا نتفق عليها في كرة القدم وهذا أمر طبيعي ولكننا عائلة واحدة ويجب ألا تؤخذ الأمور بتلك الصورة».

وواصل: القرار القانوني تم اتخاذه وهو ملزم للجميع، والأهلي فريق كبير ومحترف وعليه تقبل الأمر».

واستطرد: «لا أتوقع أن تحدث خلافات بسبب ذلك، يتم التحدث على أننا كنا نعلم من سيستضيف النهائي، عدم الاتفاق على القرارات في كرة القدم طبيعي».

واختتم: «من الوارد أن يشعر الأهلي بعدم اتفاق على القرار وهذا طبيعي وبعد ذلك ربما يتم الاتفاق مع قرار آخر في المستقبل وفي النهاية كلنا عائلة واحدة تعمل لصالح الكرة الإفريقية وفقا للقوانين».

ومن المقرر أن تقام مباراة نهائي دوري أبطال افريقيا بين الفائز من مواجهتي الأهلي ووفاق سطيف الجزائري مع الفائز من مواجهتي الوداد البيضاوي المغربي وبترو اتليتكو الأنجولي.