المصري يُعقب على تمرد لاعبيه في بيان رسمي

اصدر مجلس إدارة النادي المصري بيان رسمي تعقيبًا على تمرد لاعبيه، وعدم حضور عدد كبير منهم لمران اليوم.

وجاء نص البيان كالأتي:-

"يتابع مجلس إدارة النادي المصري بحالة من الاستياء الموقف الغريب والغير مدروس من لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بالنادي والذي يعد بمثابة حالة تمرد على كيان النادي الكبير وهو الأمر المرفوض تمامًا مهما كانت الظروف والحجج الواهية نظرًا لقيمة وحجم نادينا الكبير". 

"وبكل شفافية ووضوح وحتى تعلم جماهيرنا حقيقة الموقف نود ان نوضح الأتي":

"أولًا: أدى الفريق الأول نسبة 44% من إجمالي مباريات الدورى العام في حين أن معظم لاعبي الفريق حصلوا بالفعل على نسب تتراوح  بين 60 % إلى 80% من اجمالى العقود، ما عدا نسبة المشاركة التي يتحصل عليها اللاعبين بعد انتهاء الموسم وهذا  يعني حصول اللاعبين على مستحقات تفوق نسبة مشاركتهم فى المسابقة هذا  الموسم".

"ثانيًا: تم صرف جميع مكافأت الكونفيدرالية بالكامل على الرغم من تحفظ مجلس الادارة على سوء سلوك بعض لاعبي الفريق بعد مباراة نهضة بركان بالمغرب".

"ثالثًا: يؤكد مجلس الادارة على استمرار تنفيذ القرار الذي سبق اتخاذه بتجميد ثلاث مكافات بالدوري نظرًا لسوء النتائج حيث انه لم يفز الفريق بأي مباراة منذ ديسمبر ٢٠٢١ عدا مباراة الأهلي."

وبناء عليه فقد قرر مجلس الإدارة توقيع العقوبات التالية: 
١- إيقاف صرف أي مستحقات مالية  للفريق الاول مستقبلًا إلا بعد مثول جميع اللاعبين المتغيبين عن المران اليوم للتحقيق.

٢- خصم نسبة 25 % من عقود اللاعبين المتغيبين  طبقاُ للائحة الفريق الاول بالنادي.

٣- استبعاد كل من اللاعبين احمد شديد قناوي و فريد شوقي و احمد مسعود من معسكر برج العرب وعودتهم للتدريب ببورسعيد مع تحويلهم للتحقيق. 
  
٤- تجهيز العناصر المميزة من قطاع الناشئين بالنادي للدفع بهم فى المباريات القادمة واعطائهم الفرصة الكاملة حتى يكونوا نواة للفريق الاول بالنادي فى السنوات المقبلة.

و المجلس في حالة انعقاد دائم لمتابعة تطورات الموقف.