تقرير الأبطال| هل يصنع جيرارد ما فشل فيه وهو لاعب مع ليفربول ؟




أحياناً تأتي لك الفرصة من جديد لمصالحة جماهير ناديك التي طالما ما تغنت بك وأنت لاعب ولكن تصب غضبها بشكل واسع ضدك عندما تهدر بطولة غالية في لحظات صعبة، وهو الأمر الذي يتواجد فيه الأسطورة ستيفن جيرارد الذي انقلبت عليه الجماهير الحمراء بعدما أضاع بطولة «البريميرليج».

«جيرارد» كان نجم كبير صاحب شعبية طاغية مع ليفربول، وأحد الأساطير التي سجلت اسمها بحروف من دهب داخل جدران «انفيلد» لكنه في مشهد بالجولة الأخير بأحد مواسم الدوري الإنجليزي الممتاز تعرض لانتقادات لاذعه بعد وقوعه في مشهد غريب خلال مباراة حاسمه مع تشيلسي، ضاعت بسببه أحلام عشاق «الريدز» بعد منافسة شرسه مع سيتي.

نجم ليفربول السابق لديه فرصه ذهبية لمصالحة جماهيره التي كانت تحلم بالتتويج عام ٢٠١٤، وحاليا هو مدرب أستون فيلا الذي سيواجه مانشيستر سيتي بالجولة الأخيرة من الموسم الحالي، ويمكن تعطيل «السيتزن» بتحقيق نتيجة إيجابية ضده ومساعدة «الريدز» بشكل مباشر.


وإذا نجح ستيفن جيرارد في تحقيق نتيجة إيجابية أمام مانشيستر سيتي، بجانب فوز ليفربول في مباراتيه القادمتين، سيتوج العملاق الأحمر بلقب الدوري الإنجليزي، وهنا نأتي للنقطة الأهم وهى: هل يصنع جيرارد ما فشل فيه وهو لاعب مع ليفربول ؟.