الغندور: الأهلي والزمالك لم يستحقا ركلتي جزاء أمام سيراميكا وايسترن كومباني.. و3 عوامل لإنجاح الـVAR "


دافع جمال الغندور الخبير التحكيمي، عن الأخطاء التحكيمية التي تشهدها الساحة المصرية في الأيام القليلة الماضية، مؤكدًا أن الاختلاف حول بعض القرارات التحكيمية شىء صحي ومتواجد في الكرة حتى بين الحكام وبعضهم البعض.

وتابع  جمال الغندور بأن الحكام المصريين يشعرون بالضغوط في الوقت الحالي، بتأثير السوشيال ميديا، وأن الأمر يختلف قبول وصول تقنية الفيديو.

ودلل جمال الغندور على وجود الاختلاف في القرارات التحكيمية، بموقف حدث معه وقتما كان محاضرًا بالاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، حينما تم عرض ركلة جزاء على جميع الحكام واختلفوا حول صحتها.

وأوضح الغندور أن نجاح منظومة الـVAR، يتوقف على 3 عوامل وهم الناقل التلفزيوني كعامل أول، والشركة المتعاقدة على إدارة تقنية الفيديو، والمنظم المتحكم في زوايا التصويربالإضافة للحكم، ولابد من تكامل هذه العناصر.

وأكمل الغندور عن عوامل إنجاح منظومة الـVAR ، مؤكدًأ أنه كان يشرف على هذه العوامل وقتما كان رئيسًا للجنة الحكام ، وأنه لا يعلم أن كان هناك رقابة من اللجنة في الوقت الحالي، لخلق حالة من التناسق بين هذه العوامل الثلاثة أما لا.

وأتم الغندور حديثه عن ركلة جزاء الأهلي أمام سيراميكا كليوباترا، وعدم احتساب آخرى للزمالك أمام إيسترن كومباني، أن الحالتين لا تستوجب احتساب ركلة جزاء من وجهة نظره.