محاولات إحياء المنتخب من سكرات الموت


 كتب:دينا الجندي 


أقال الاتحاد المصري لكرة القدم الذي يترأسه أحمد مجاهد، الجهاز الفني والإداري للمنتخب الأول بقيادة حسام البدري، اليوم الأثنين، الموافق السادس من سبتمبر، لما بدر من مستوى المنتخب بقيادته خلال الفترة الماضية.

مستوى المنتخب أثار غضب الجميع خاصة بعد مباراة أمس الاثنين الجابون، كما أن المبررات التي قدمها البدري لم تكن مقنعة، وكثرت المطالبة بتغيره قبل الخروج من تصفيات كأس العالم.

 

وأضاف الاتحاد المصري لكرة القدم في بيانه بأنه سيتم الإعلان رسميًا عن الجهاز الفني الجديد خلال الـ٤٨ ساعة المقبلة، وصرح مصدر بأن الأقرب تولي حسام حسن المسؤولية مع أحمد حسام ميدو وابراهيم حسن عصام الحضري وطارق سليمان وطارق السعيد.

يذكر أن مجاهد طلب من البدري الاستقالة قبل أن يفعل ذلك بنفسه لكنه رفض معتقدًا أنه لم يفشل في مهمته.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: