تقارير يونانية: طرد عمرو وردة من تدريبات باوك


كشفت تقارير صحفية يونانية، أن عمرو وردة، لاعب باوك اليوناني، قد تعرض للطرد من تدريبات الفريق، بقرار من المدير الفني الروماني رازفان لوشيسكو، بسبب سوء سلوك من اللاعب المصري.

واهتزت العلاقة بين عمرو وردة ولوشيسكو مرة أخرى، بعد ثلاث سنوات، عندما وصلت الأمور بينهما إلى درجة عدم الحديث المتبادل، عندما كان المدير الفني الروماني، يقود باوك، في ولايته الأولى.

وقد ينفصل وردة عن مدربه، بعد نحو شهر من تولى لوشيسكو، مهمة تدريب باوك في ولاية ثانية، حيث قد يتم تأكيد هذا السيناريو عاجلًا أم أجلًا.

وذكر موقع "جازيتا" اليوناني، أن اللاعب المصري، لم يكن بحاجة إلى الكثير لكي يطرد من مران باوك، الذي أقيم اليوم خلال معسكره في هولند، لسوء سلوكه.

وكشف الموقع، عن تفاصيل طرد عمرو وردة من مران الفريق، حيث أكد أنه "منذ الدقيقة الأولى، عندما أدرك اللاعب أنه لم يكن ضمن التشكيل الأساسي والإحتياطي خلال التدريبات التكتيكية، بدأ وردة يفقد أعصابه وقام بركل الكرة من الملعب".

وأشار الموقع إلى أنه بعد ردة فعل وردة، قام لوشيسكو بإيقاف التدريبات، وطلب منه اللاعب المصري، مغادرة الملعب، ثم بدأ يعظ اللاعبين قائلًا: " "أي شخص يعتقد أنني سأتحمل سلوكاً شبيهاً بوردة هو مخطئ".

وكان وردة عاد إلى صفوف باوك اليوناني في شهر يناير الماضي، في صفقة انتقال حر قادما من نادي فولوس.

 

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا: